قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
المقالات >> صورة وتعليق
2017-05-06 04:32:44

الانتخابات الجزائرية وحزب الأوراق الملغاة!



الخبر:

حصل حزب جبهة التحرير الوطنى، الذى يرأسه الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة على ١٦٤ مقعدا من أصل ٤٦٢، فى الانتخابات التشريعية فى الجزائر، بينما حصل حليفه حزب التجمع الوطنى الديمقراطى على ٩٧ مقعدا، وهو ما يمثل الأغلبية المطلقة فى المجلس الشعبى الوطنى، بحسب النتائج الرسمية.
 
تعليق لجينيات:
لم تسفر النتائج النهائية فى الانتخابات التشريعية فى الجزائر عن مفاجآت كبيرة، حيث استمرت سيطرة الموالاة (حزب جبهة التحرير الوطني، والتجمع الوطني الديمقراطي) وضعف تمثيل المعارضة العلمانية, ومحدودية حضور الإسلاميين.
 
فالقوى المحسوية على التيار الإسلامي لم تحصل على أكثر من 49 مقعدا, فيما لم يتجاوز عدد مقاعد قوى المعارضة الإسلامية والعلمانية مجتمعة 82، في حين توزعت البقية على عدد كبير من الأحزاب الصغيرة التي حصل أغلبها على مقعد واحد، فيما نال المستقلون 28 مقعدا.
 
نسبة المشاركة المعلنة, هي كلمة السر في هذا الفوز العريض للأحزاب الموالية للرئيس بوتفليقة, حيث بلغت نسبتها, وفق النتائج الرسمية 38.25% , وهي النسبة التي اعتبرها كثير من المعارضين مضخمة بالنظر إلى حجم المقاطعة والامتناع الذي اتصفت به عملية الاقتراع, مؤكدين أن نسبة المشاركة لم تتعد 25%.
 
هذه النسبة الهزيلة التي تؤكد امتناع 75 بالمائة من الشعب الجزائري عن التصويت تجعل أول الفائزين في هذه الانتخابات التشريعية هو الامتناع السياسي ثم حزب الأوراق الملغاة, حيث تفادى وزير الداخلية نور الدين بدوي في المؤتمر الصحفي الكشف عن عدد الأصوات الملغاة التي وصفها البعض بأنها الفائز الأول في هذه الانتخابات.
 
إن النتائج الرسمية, وغير الرسمية المنبثقة من هذه الانتخابات تجعلنا نؤكد أن  الوضع الهش الذي تعيش فيه الجزائر هو أكثر من أي وقت مضى, وأن البرلمان الجديد لن يعكس سوى إرادة المنتفعين بالوضع السييء الذي تعيشه الجزائر.  
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية