قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!

د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء يعطينا عطاء بن أبي رباح رحمه الله درساً عملياً، فقد ذكر معاذ بن سعيد أنه كان عند عطاء بن أبي رباح، فتحدث رجل بحديث فاعترض له آخر في حديثه، فقال عطاء: “سبحان الله ما هذه الأخلاق؟ ما هذه الأحلام؟ إني لأسمع الحديث من الرجل وأنا أعلم منه، فأريهم من نفسي أني لا أحسن منه شيئاً”.

المزيد

صناعة القارئ سألت طلابي في الجامعة ذات يوم عن مقدار قراءاتهم اليومية، وكانت الإجابة يغلب عليها السلبية وتقديم المبررات، إما لضيق الوقت أو لعدم الاعتياد عليها، وعند النظر إلى الجانب الآخر من العالم نلمس أن القراءة أصبحت ثقافة وعادة يومية يقومون بها، انظر لهم كيف يقرؤون وهم في أماكن الانتظار

المزيد

سجون الأطفال يتنفس بصعوبة بالغة، وكأنه يتنفس من ثقب إبرة، وأجهزة الأوكسجين تحيط به، طفل في الثانية من عمره يصاب بأزمة ربو حادة، كنت أتابع حالة صغيري بعد تنويم عدة أيام في طوارئ الصغار، رأيت خلالها حالات مؤلمة لأطفال يعانون أمراضاً متنوعة، وأُسرٍ تمكث الليلة والليلتين بجوار سرير أبيض تراقب

المزيد

متحدث رسمي سابق تقترب الساعة من منتصف الليل، الطلاب يتداولون صور أدوات الغوص لمزيدِ ضغطٍ على قرار إدارة الجامعة، إما أن تعلقوا الدراسة أو سنضطر للدراسة غوصاً، هذه الرسالة التي وصلت إلى عندما كنت متحدثاً رسمياً للجامعة حينها، لم يبق متسعاً من الوقت ولا بد من قرار يُفصح عنه المتحدث الرسمي، وفي

المزيد

أُمٌّ خارج الخدمة ترتجف يداها وهي جالسة بصمت على كرسيها المتحرك، امرأة تجاوزت السبعين من عمرها، تستجم في هواء مدينة فانكوفر الكندية، لا صوت يعلو فوق صوت زقزقة العصافير، وحركة الأشجار، وانسياب الغيوم، سألتها مُنهياً مرحلة السكون عندما رأيتها عاجزة عن الحركة، رجل غريب ذو ملامح عربية يسألها متطفلاً

المزيد

اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية