قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
محمد إبراهيم فايع

هكذا الأوطان تحمى وتفدى
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

أرضِ شعبك يحمِ أرضك..!
د. ابتسام الجابري

المصلحات !
علوي بن عبد القادر السَّقَّاف

مَن هُم أهلُ السُّنَّةِ والجَماعَة؟
محمد بن علي الشيخي

التراث المأفون..!
د.عبد العزيز بن سعود عرب

الحرب .. والأزمة الاقتصادية
د. محمد خيري آل مرشد

دلع لغوي..!
علي بطيح العمري

تغريدات .. وتوقيعات!
محمد بن إبراهيم السبر

' خطبة : عيش السعداء '
محمد بن علي الشيخي

هيئة الأمم والإرهاب
د. موفق مصطفى السباعي

الإعلان بالصدمة ..
محمد إبراهيم فايع

لاغالب إلا الله ياتركيا
محمد بن علي الشيخي

من دروس المؤامرة على تركيا
وليد بن عثمان الرشودي

أيها الدعاة الزموا مساجدكم
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

ليظهر القائد المبهر ..!
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الغارة الروسية على العالم الإسلامي
محمد بن علي الشيخي

رصيد.. أغلى من الذهب
وليد بن عثمان الرشودي

إنها مملكة التوحيد وعرين السنة
علي بطيح العمري

أوقفوها.. ولا تنشروها!
علي بطيح العمري

أنت إمبراطور.. ولكن!!
مريم علوش الحربي

اللوبي في صحافتنا
د. محمد خيري آل مرشد

مقال 'الشجرة الملعونة..!'
محمد بن علي الشيخي

المنافقون الجدد
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الأوفياء في زمن الضياع..

التصنيفات

تابعنا بال RSS المقالات الواقع المعاصر
صبرا وشاتيلا الموصلية والمنصورية بكل هدوء في الذاكرة الفلسطينية والعربية، حفرت ذكريات أليمة لمذابح نفذها الكيان الصهيوني أو بعض أدواته في فلسطين ولبنان، كمجزرة دير ياسين (1948م)، أو صبرا وشاتيلا (1982)، ظل الفلسطينيون خصوصاً والعرب عموماً يحيون ذكراها الأليمة كل عام محفزين أنفسهم على مواصلة النضال، يتناقل أحداثها جيل

المزيد

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟ السؤال مقصر تجاه كتاب الله، وأرى الأمة جمعاء مقصرة تجاه كتاب ربها، ما الدواء الذي تصفونه لتعود علاقتنا بكتاب الله، وتعود الأمة إليه؟! الجواب الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه أجمعين، وبعد: فكتاب الله سبحانه هو

المزيد

نقاد الصحوة بين منهجين الصحوة الإسلامية ظاهرة برزت في أواخر القرن الماضي استمرت قرابة ثلاثة عقود في المجتمع العربي و مجتمع الجزيرة العربية. أفرزت الصحوة سلوكيات و مشاريع و أطروحات فكرية أثرت في شريحة واسعة من المجتمع العربي والمجتمع المحلي في السعودية على وجه الخصوص. الصحوة ليست شراً ولا خيراً محض،

المزيد

جُرأةُ السفهاءِ على الثوابت والعُلماء لم يتجرأ المنافقون ولا التغريبيون ولا أهل البدع على لمز وغمز ثوابتنا الدينية وعلمائنا ودعاتنا مثلما تجرأوا ويتجرأون عليه في هذا الزمان،حتى تجاوز اللمز والغمز والتلميح إلى التصريح ! فقد استقطبت بعض الصحف الورقية الكثير منهم وقالت لهم هيت لكم، اكتبوا ماشئتم وانقدوا من شئتم

المزيد

الإسلام 'المتطرف'.. رؤية إعلامية غربية بفضل الله وحده، لم تعد الشكوى من التلاعب بالمصطلحات والمفاهيم لمحاربة الإسلام تحت شعار محاربة الإرهاب، لم تعد شكوى تخصنا نحن المسلمين.. فهنالك أصوات نادرة في الإعلام الغربي تجأر من هذا الدجل!! أعدادنا تتزايد في مطلع شهر مارس/آذار الجاري، نشر

المزيد

رِفْقاً بـالإسلام حدَّثني صديق أمس عن زوجين أوروبيين انتقلا للعمل في مدينة عربية وانقطعت أخبارهم عنه، ثم فوجيء بهم قد عادوا إلى بلدهم الأول وارتدُّوا عن دينهم هم وأبناؤهم. وبعد لقاءات عدة تبيّن أنهم صُدموا من أوضاع لم يتوقعوها؛ تتراوح بين العنصرية والتحرُّش والنفاق الاجتماعي داخل حقول تعليمية!

المزيد

صناعة القارئ سألت طلابي في الجامعة ذات يوم عن مقدار قراءاتهم اليومية، وكانت الإجابة يغلب عليها السلبية وتقديم المبررات، إما لضيق الوقت أو لعدم الاعتياد عليها، وعند النظر إلى الجانب الآخر من العالم نلمس أن القراءة أصبحت ثقافة وعادة يومية يقومون بها، انظر لهم كيف يقرؤون وهم في أماكن الانتظار

المزيد

كيف نعرض ديننا ونتحدث عنه ؟ هناك تقصير كبير منا جميعا تجاه هذا الدين العظيم في حمل رسالته النورانية الرائعة إلى الناس عامة . وعلى الرغم من وجود بعض الدعاة والعلماء الباذلين جهدهم وطاقتهم في ذلك السبيل إلا أن الأمر يحتاج إلينا جميعا ، فالعالم المتسع ينادي على الباذلين لدينهم والداعين لرسالتهم .. وهناك

المزيد

الدين والتدين في الخطاب الجمعي الخطاب العربي خطاب أكثر طروحاته غير مؤثِّرة، وهو في مجمله لا يقوم على رؤية حضارية، أو بنية ثقافية فاعلة، بل يغلب عليه الخطاب اللحظي لتمرير المواقف، ويحضر فيه مقالات تهجين التفكير، لا يخدمه الإعلام العربي، ولا يسلم من تدخُّلات الثقافات الأخرى. ومن اللافت أن الشبكة العالمية

المزيد

الليبرالية والفطرة يقول بعض الجهلة:” إن الإنسان حر في عقيدته، يدين بأي عقيدة شاء، هذا هو الأصل.” ويقول كبيرهم: “كن ليبراليا، تكن على الفطرة!! كيف يصح هذا القول والليبرالية تصادم الفطرة وتناقضها.؟! فالليبرالية تعني التحرر من الضوابط والمعايير عموما، والدينية خصوصا. وهي مبنية على القناعة

المزيد

التجارة حين تكون أداة غزو واحتلال الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ في زمن الحَدَاثة والعَولَمة تضاعَفَ دور التجارة كأداةٍ للغزو والحرب والاحتلال وتغيير بُنية المجتمعات المستهدَفة، وإذا كانت المقاطعة التجارية والحصار الاقتصادي هما المعتَمَدان في الماضي، فإن الانفتاح والإغراق وغزو الأسواق

المزيد

ماذا بعد توثيق علاقة الطاغية بـ 'داعش' ؟ أعلن وفد هيئة التفاوض السوري في جنيف أن لديه وثائق تثبت التنسيق العسكري بين نظام طاغية الشام و ما يسمى تنظيم الدولة "داعش" ، وتعهدت بتسليمها للأمم المتحدة , وقال عضو وفد التفاوض لمحادثات جنيف فاتح حسون : إنه "عقب تحرير مدينة الباب حصلنا على وثائق.. تدل على علاقة النظام النصيري

المزيد

سجون الأطفال يتنفس بصعوبة بالغة، وكأنه يتنفس من ثقب إبرة، وأجهزة الأوكسجين تحيط به، طفل في الثانية من عمره يصاب بأزمة ربو حادة، كنت أتابع حالة صغيري بعد تنويم عدة أيام في طوارئ الصغار، رأيت خلالها حالات مؤلمة لأطفال يعانون أمراضاً متنوعة، وأُسرٍ تمكث الليلة والليلتين بجوار سرير أبيض تراقب

المزيد

الصباح.. مرة أخرى لا أحتاج أن أكون كاتباً محترفاً لأدوّن قصة حياتك.. تعلمت منك اللغة البسيطة العميقة.. لغة الدموع. لم يخلق الله الدمع لامرئ عبثاً    الله أدرى بلوعة الحَزَنِ ليست العين من يسكب الدموع، بل الروح.. ولن يستقر الحزن إلى النهاية.. الإيمان يصنع الرضا، ويسكب السكينة، ويمدّ

المزيد

مقصود الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد: فالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبادة شرعت لمقصود، ومن المعلوم أن أحكام هذه الشريعة الغراء قد شرعت لمقاصد عظيمة، وأنها قد جاءت بتحقيق مصالح العباد ودرء المفاسد عنهم في الدنيا والآخرة،

المزيد

متحدث رسمي سابق تقترب الساعة من منتصف الليل، الطلاب يتداولون صور أدوات الغوص لمزيدِ ضغطٍ على قرار إدارة الجامعة، إما أن تعلقوا الدراسة أو سنضطر للدراسة غوصاً، هذه الرسالة التي وصلت إلى عندما كنت متحدثاً رسمياً للجامعة حينها، لم يبق متسعاً من الوقت ولا بد من قرار يُفصح عنه المتحدث الرسمي، وفي

المزيد

ترامب.. ممسحة الدم عن يد الغرب القاتلة "مسكين ترامب"! لا يبدو أنه مدرك تماماً لأبعاد استخدامه سواء أكان في إصدار بعض قراراته أم في نقض بعضها الآخر. ترقب المشهد؛ فلا تجد إلا "غرباً نظيفاً" يبغض عنصرية ترامب ويدفع بكلتي يديه موجات الكراهية اليمينية التي تتغذى على خطاب ترامب ومؤيديه في أوروبا.. أفراد يصفقون

المزيد

“مفكر إسلامي” بخلطة تغريبية ظهرت قبل سنوات ظاهرة ما يسمى الفكر اﻹسلامي والمفكر الإسلامي، وقد رأينا بعضهم مفكراً إسلامياً صادقاً، ينطلق من نص القرآن والسنة أوﻻً: في بناء فكره.. وثانياً: في معالجة موضوعاته كمفكر مسلم صادق.. وهنا نذكر الشيخ محمد قطب رحمه الله. لكن ظهر أيضاً من تلبس بهذا اللقب (المفكر اﻹسلامي)

المزيد

أُمٌّ خارج الخدمة ترتجف يداها وهي جالسة بصمت على كرسيها المتحرك، امرأة تجاوزت السبعين من عمرها، تستجم في هواء مدينة فانكوفر الكندية، لا صوت يعلو فوق صوت زقزقة العصافير، وحركة الأشجار، وانسياب الغيوم، سألتها مُنهياً مرحلة السكون عندما رأيتها عاجزة عن الحركة، رجل غريب ذو ملامح عربية يسألها متطفلاً

المزيد

نزاهة وترفيه النزاهة والتنزّه مادّتهما اللغويّة واحدة، والرفاهيّة والترفيه كذلك، فالترفيه والتنزّه، يتّصلان بالرفاهية والنزاهة، وحين تُشاكل بين اللفظين تعلم أنّهما يتصلان بمعنى واحد جميل، وقد أصبحا اليوم من متطلبات صناعة الحياة المعاصرة، والأصل أنّ الرفاهية والترفيه، والنزاهة والتنزّه

المزيد

اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية