قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
المقالات >> أخبار سياسية
2017-09-12 05:38:19

السلطات البوسنية تعثر على مقبرة جماعية جديدة بالبلاد



لجينيات - عثرت سلطات البوسنة والهرسك، اليوم الثلاثاء، على مقبرة جماعية جديدة في البلاد، تضم رفات 5 أشخاص، يتوقع أنهم قتلوا على يد القوات الصربية، خلال حرب البوسنة، بين عامي 1992و1995.

وقالت ليلى تشنغيتش، المتحدثة باسم معهد "البوسنة والهرسك للمفقودين" (حكومي)، للأناضول، إنه تم العثور على المقبرة في قرية "توغوفو"، الواقعة بين مدينتي "كلاداني" و"فلاسينيتسا"، شرقي البلاد.

وأضافت تشنغيتش أن "أعمال الحفر في المنطقة ستتواصل غدًا الأربعاء".

وفي السياق، أشارت المتحدثة أنه تم العثور على بقايا رفات 18 شخصًا، في أعمال بحث، على مدار الأيام الماضية، بمنطقة "كوريتشانسكي ستياني"، قرب مدينة "ترافنيك"، وسط البلاد.

وأشارت أنه يعتقد وجود بقايا 80 شخصًا آخرين في المنطقة، قتلوا عام 1992.

جدير بالذكر، أن بيانات معهد البوسنة والهرسك للمفقودين تشير إلى العثور على أكثر من 550 مقبرة جماعية في البلاد منذ نهاية الحرب إلى اليوم.

وارتكبت القوات الصربية العديد من المجازر بحق المسلمين البوشناق، إبان فترة حرب البوسنة، التي انتهت في 1995 بتوقيع أطرافها اتفاقية "دايتون".

وتسببت الحرب بإبادة أكثر من 300 ألف شخص، وفق أرقام الأمم المتحدة، جلهم من المسلمين.

وكالات


عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية