قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
المقالات >> صورة وتعليق
2018-01-16 06:38:49

القوة الكردية والطموحات الأمريكية!



الخبر:

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ، أنه يعمل مع الفصائل الحليفة له في سوريا لتشكيل قوة حدودية جديدة قوامها 30 ألف فرد.
 
تعليق لجينيات:
هذه الخطوة من جانب الولايات المتحدة الأمريكية أثارت كل القوى المنتشرة على الأراضي السورية، وكذلك القوى الإقليمية المحيطة...
 
فقد عارضت حكومة بشار الأسد ، هذه الخطوة، وووصفت تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة بالتعاون مع الفصائل الحليفة لها في شمال سوريا بـ"الاعتداء الصارخ على سيادة ووحدة سوريا" وهددت بمواجهتها عسكريا!
 
واما روسيا فقد رأت إن إقامة منطقة يسيطر عليها مقاتلون تدعمهم الولايات المتحدة في سوريا قد يؤدي إلى تقسيم البلاد، وتتعارض بشكل مباشر مع المصالح الروسية في سوريا وهددت برد مناسب!
 
ورأت تركيا في هذه الخطوة دعما من قبل واشنطن لقوات غالبيتها من الأكراد، ووصفتها  بأنها "تلعب بالنار" عندما تسعى لتشكيل قوة أمنية حدودية تتضمن فصائل كردية موصومة بالارهاب، وهدد رئيسها رجب طيب أردوغان بسحق هذه القوات.
 
أما القوات الكردية فوحدها من رحبت بهذه الخطوة الأمريكية التي تتيح لها الانتشار على طول الحدود مع تركيا إلى الشمال وعلى الحدود العراقية إلى الجنوب الشرقي، كما ستحرس القوة حدود المناطق على طول وادي نهر الفرات في مواجهة جيش بشار الأسد المدعوم من القوات الروسية وفصائل مسلحة تدعمها إيران.
 
وفي إطار تبريرها لهذه الخطوة الأمريكية ذكرت السياسية الكوردية السورية فوزة يوسف، إن المناطق التي يديرها الكورد في سوريا تتطلع إلى قوة حدودية جديدة تدعمها الولايات المتحدة من أجل حماية نفسها في مواجهة التهديدات المتنامية من تركيا ومن دمشق.
 
إن ما أقدمت عليه الإدارة الأمريكية لا يأتي إلا في إطار سياستها التدميرية في المنطقة لتفتيت دولها وتأجيج التوترات فيها وإعاقة أي حلول للأزمات فيها.
 
ويبقى السؤال مطروحا: هل تتحالف موسكو وأنقرة ودمشق ضد إعلان واشنطن تشكيل قوة بسوريا؟
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية