قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
المقالات >> أخبار السعودية
2017-03-21 04:34:14

المجاملات تدفع السعودية لتشديد إجراءات ترفيع الدرجة



لجينيات -شددت الخطوط السعودية على جميع ملاحيها وموظفيها بتطبيق النظام والتعاميم الصادرة بعدم ترفيع الركاب إلى درجة أعلى من الدرجة المخصصة، والتي اختارها الراكب بموجب شراء التذكرة، لما لوحظ من هدر مالي جراء المجاملات في عملية الترفيع. 

وعلمت «الوطن» بوجود حادثتين تتعلقان بترفيع الدرجة، تخضعان للتحقيق الداخلي من مسؤولي الخطوط السعودية، حرصا على حقوق المؤسسة وإيراداتها التي ترتبط بأسعار التذاكر، وتقارير الأداء التشغيلي حول أعداد المسافرين على مختلف الدرجات. 
تشديد الأنظمة 
علمت «الوطن» أن تعاميم صدرت من المؤسسة بضرورة التقيد بالأنظمة التي انتهجتها «السعودية» للتحول إلى التشغيل التجاري، ومواكبة التطور في التشغيل، وضرورة المساواة بين الضيوف بصرف النظر عن صفتهم الاعتبارية، وفي الوقت الذي تتيح فيه «السعودية» الترفيع من درجة إلى أعلى لجميع المسافرين على متن طائراتها قبل الرحلة بـ24 ساعة، مقابل رسوم رمزية، تم التشديد على عدم الترفيع من درجة إلى اخرى بعد إغلاق الرحلة.
حادثتان للتحقيق 
تقوم السعودية بالتحقيق في حادثتين سجلتا من مراقبي وقائدي الطائرات السعودية، تمثلت الأولى في ترفيع سيدة مسنة وابنتها من درجة الضيافة إلى الأولى، بموافقة كابتن الطائرة الذي برر ذلك بدواع إنسانية، على رحلة متجهة من الرياض إلى جدة في 17 نوفمبر 2016، وهو الأمر الذي رفضه مسؤول تصادف وجوده على متن تلك الرحلة، وتمحورت الانتقادات آنذاك حول تصرف المسؤول أمام الركاب وإرباك الرحلة.
فيما تمثلت الحالة الثانية في طلب أحد الركاب ترفيعه من درجة رجال الأعمال إلى الأولى في رحلة دولية كانت قادمة من مدريد إلى جدة في التاسع من الشهر الجاري، الأمر الذي رفضه قائد الطائرة لمخالفته أنظمة الخطوط السعودية، وسط إصرار من الراكب على الترفيع والمطالبة طوال مدة الرحلة. 
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية