قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
محمد إبراهيم فايع

هكذا الأوطان تحمى وتفدى
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

أرضِ شعبك يحمِ أرضك..!
د. ابتسام الجابري

المصلحات !
علوي بن عبد القادر السَّقَّاف

مَن هُم أهلُ السُّنَّةِ والجَماعَة؟
المقالات >> اقتصاد و أعمال
2015-04-15 12:48:12

اليوم العالمي لليتيم: كيف نظرت الشريعة الإسلامية إلى اليتيم وأمواله وما عقوبة أكلها بالحرام؟



في رسالة له بعنوان "فرحة الأيتام لا مأتمهم" قال وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، بمناسبة "يوم اليتيم" الذي يصادف الجمعة الأول من شهر أبريل لكل عام، إن الإسلام "عنى بشأن اليتيم عناية خاصة قبل بلوغه الحلم وبعد بلوغه الحلم، وأمر بإكرامه ورعايته ورعاية أمواله، وحذر من إيذائه وقهره.. وحذر من أكل أموالهم أو المساس بها بغير حق.
 
ولفت جمعة إلى أن الإسلام دعا إلى "إصلاح" أوضاع الأيتام، مضيفا أن اختيار الكلمة "إصلاح" جاء بسبب اختلاف الطرق الواجب اتباعها مع الأيتام، فاليتيم قد يكون فقيرًا في حاجة الإطعام أو الكسوة أو الإيواء، فيكون الإصلاح بتوفير ذلك له، وقد يكون اليتيم غنيًا يحتاج إلى من يقوم على شأنه والعناية بماله والحفاظ عليه والعمل على تنميته فيكون الإصلاح هو القيام بذلك على الوجه الأكمل."
 
ولفت جمعة إلى أن دفع مال اليتيم إليه إنما يكون بعد بلوغ الحلم، وأن ذمة القائمين على أموالهم "لا تبرأ من أكل مال اليتيم حتى يدفعوا إلى هؤلاء اليتامى كامل حقوقهم وأموالهم" منتقدا متاجرة بعض الجمعيات بأموال الأيتام "تحت زعم استثمارها وتنميتها.. ويبقى حال اليتيم في البؤس والهوان والشقاء."
 
من جانبه، يقول الباحث أيمن حماد، في دراسة مقدمة للجامعة الإسلامية بغزة تحت عنوان "أحكام اليتيم المالية" إن القرآن ذكر اليتيم في 22 سورة شملت 23 آية، فحدد لهم نصيبا من الصدقات، وكذلك من الغنائم أثناء الحروب، مضيفا أن النبي محمد كان حريصا أيضا على الأيتام، خاصة وأنه ذاق اليتيم في طفولته، ولذلك كان يحرص على الدعوة لكفالة اليتيم والاعتناء به ويحذر من الاعتداء عليه.
 
وتطرق الباحث بعد ذلك لعرض الطرق الشرعية الخاصة بتعاملات اليتيم، وبينها تحديد ولي للعناية بأمواله، فوصف تلك الولاية بأنها "من أخطر أنواع الولايات على اليتيم؛ من حيث الحفاظ على حقـه فـي العيش بكرامة سواء كان في صغره أو بعد أن يبلغ رشيداً" مشيرا إلى أن النبي حذر المتعرضين لأموال الأيتام بأنهم "يأكلون ناراً تتأجج في بطونهم يوم القيامة."

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية