قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
المقالات >> الإعلام والصحافة
2016-04-09 10:15:52

تحسين مستويات المعلمين والمعلمات لا يحتاج ل 500 عام



عنوان مقالي به اقتباسة من تصريح معالي الوزير عندما قال في تصريح للزميلة صحيفة الحياة في مقال له يوم العشرين من مارس الحالي  أن تدريب المعلمين يحتاج ل500 عام ، أعود للمعلمين والمعلمات الذين تجاوز عددهم أكثر من 4 الاف معلم ومعلمة بذلوا من جهدهم الكثير بغية الحصول على شهادات عليا ، البعض منهم خسر الاف الريالات والبعض منهن تغربت وتركت أطفالها كي تكمل تعليمها وكل هذا و ذاك هو نتاج مميز سيعود بالنفع على بلادنا بكل تأكيد .
 
أعلم أن لدى الوزارة العديد من الملفات التي تحتاج الى إصلاح والبعض الاخر يحتاج الى تعديل وتظل مشاكل المعلمين والمعلمات هي الأولى بالاهتمام والمبادرة بحلها .
 
معالي الوزير توليك زمام الأمور هو تكليف ليس بالسهل ولن تحقق النجاح الا اذا انصفت رجال ونساء الميدان التربوي ، أكثر من 4 الاف معلم ومعلمة حصلوا على درجة الماجستير هل ينتظرون 500 عام ليورثوا أبنائهم و أحفادهم ملف تحسين مستوياتهم !
 
معالي الوزير ألست مطلعا على أوضاع المعلمين والمعلمات وترى عن كثب كمية مطالباتهم المستمرة والتي تبخرت ، واليوم يطالبون بحق مشروع وهو تحسين المستوى القاضي وفق قرار رسمي بسرعة انتقالهم من مستوى لمستوى . 
معالي الوزير تلك الفئة لم تنتظر الوزارة عبر برامجها الروتينية القصيرة بل تجاوزت كل ذلك عبر تطويرها من خلال الانخراط ببرامج الدراسات العليا .
 
معالي الوزير ألا تعلم أن سر إخفاق الكثير من القطاعات الحكومية تتحملة وزارة التعليم كونها الأساس والتي من المفترض أن تكون فنار لكل القطاعات بتميزها وتطورها وسرعة مبادراتها وقلة مشاكلها ، فما بالها وهي عاجزة عن حل مشاكل ركن رئيسي من ءركانها ( المعلم ) .
 
معالي الوزير يخجل المعلمون والمعلمات عندما يلاحظون أن وزارتهم باتت في مؤخرة منظومة الوزارات والسبب هو التأجيل والبيروقراطية المقيتة في أمور عدة أهمها ملف المعلم والذي عانى جسدة  من مشارط مسؤولين بالوزارة لم يحسنوا التعامل معه ليمسى جرحا ينزف طوال تلك الأعوام بلا علاج. 
 
 
التطوير يا معالي الوزير سيكون اذا كانت النيه موجودة وواكبها خطط بسيطة تطبق على مدى بعيد . 
 
أخيرا معالي الوزير أجعلوا من الوزارة أيقونة تميز من خلال عمل دؤوب متطور غير أعرج يحاكي المستقبل من شأنة رفعة التعليم من خلال المعلم وابتعدوا عن الروتين القاتل كي لا يتضرر معلمون ومعلمات مجددا وتتكدس المشاكل وتتراكم الماّسي .
 
الاعلامي 
سلطان العقيلي 

عدد التعليقات: 1
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



1 - سميرة حسن في Aug 10 2016
السلام عليكم ورجمة الله وبركاته بصفتي مربية قمت بالتدريس لسنوات وكا ن اختياري دائما الصف الاول الابتدائي فلقد تم تعيني بعد التخرج من معهد اعداد المعلمات في العراق ولااننا الخريجات الجدد ياتاخر تعيينهم فلذا يتم توزيع الصفوف والمواد منذ بداية الدوام والمعلمات المتاخرات الجدد ماعليهم الا القبول بما تبقى من صفوف ومواد دون اعتراض فكان الصف الاول من نصيبي لم انم الليلة مفكرة كيف باستطاعتي تووصيل المادة للصف الاول وفي منتصف الستينات لم تكن رياض الاطفال متوفرة يعني ياتي الطفل خام ورقة بيضاء ومعلم صف الاول هو المسئول امام الله بتعليمه حب المدرسة والمعلم والعلم اذا نجح التلميذ في الصف الاول فسوف ينجح كل مراحل دراسته فيجب التركيز على معلمي الصف الاول باعدادهم خصيصا واعطائهم مرتب مجزي ومغرئ وشاء القدر ان يبتعث زوجي الى اليمن ودرست واخذت الصف الاول ولقد كان معي معلمات مصريات تخرجن قبل سنة 1960 طرق تدريسهم للصف الاول لامثيل لها من كل النواحي فلهن القدرة على تمكين اطفال السنة الاولى من قرااءة فقرات المجلة قبل نهاية السنة فيا حبذا لو استفدتم من هولاء المربيات كمشفات ومدربات فهم كنز ثمين
اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية