قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
محمد إبراهيم فايع

هكذا الأوطان تحمى وتفدى
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

أرضِ شعبك يحمِ أرضك..!
د. ابتسام الجابري

المصلحات !
علوي بن عبد القادر السَّقَّاف

مَن هُم أهلُ السُّنَّةِ والجَماعَة؟
محمد بن علي الشيخي

التراث المأفون..!
د.عبد العزيز بن سعود عرب

الحرب .. والأزمة الاقتصادية
د. محمد خيري آل مرشد

دلع لغوي..!
علي بطيح العمري

تغريدات .. وتوقيعات!
محمد بن إبراهيم السبر

' خطبة : عيش السعداء '
محمد بن علي الشيخي

هيئة الأمم والإرهاب
د. موفق مصطفى السباعي

الإعلان بالصدمة ..
محمد إبراهيم فايع

لاغالب إلا الله ياتركيا
محمد بن علي الشيخي

من دروس المؤامرة على تركيا
وليد بن عثمان الرشودي

أيها الدعاة الزموا مساجدكم
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

ليظهر القائد المبهر ..!
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الغارة الروسية على العالم الإسلامي
محمد بن علي الشيخي

رصيد.. أغلى من الذهب
وليد بن عثمان الرشودي

إنها مملكة التوحيد وعرين السنة
علي بطيح العمري

أوقفوها.. ولا تنشروها!
علي بطيح العمري

أنت إمبراطور.. ولكن!!
مريم علوش الحربي

اللوبي في صحافتنا
د. محمد خيري آل مرشد

مقال 'الشجرة الملعونة..!'
محمد بن علي الشيخي

المنافقون الجدد
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الأوفياء في زمن الضياع..
علي بطيح العمري

من يقص قصات اللاعبين؟!
مصطفى عياش

عذرا ً (قضاة ) إب
المقالات >> مواضيع أخرى
2016-08-21 11:21:37

تغريدات .. وتوقيعات!



* نصيحة.. لا تضيّع أخلاقك عند أدنى حوار ونقاش تويتري.. قد يكون الطرف الذي يناقشك، طفل لم يبلغ الحلم، أو شخص كبير لم يكتمل عقله حتى اللحظة!
 
 
* يظنون الصمت هزيمة، وما علموا أن التسامح قوة أفضل من الانتقام!
 
 
* بُث الفرح والسعادة لمن حولك.. يوم سيفقدك الناس.. لن يسأل عنك، ولن يتذكرك إلا "تعيس" أسعده وأفرحته، وسعيد كنت سبباً في تعاسته.. لذا ارسم الفرح على وجوه الآخرين، وإن لم تستطع فاسكت؛ فالصمت خير لك من كسر القلوب!
 
 
* في حياتنا.. هناك الجيد وهناك السيئ.. يوجد شيء جيد في الإنسان السيئ، كما يوجد الشيء السيئ في الإنسان الجيد.. هكذا هم الناس، وهذا حالهم، فأقبلهم كما هم، لا كما تريد أنت، ولا تحكم عليهم وفق مقاييسك!
 
* أحد الأسباب التي تتعبك، وأشدها وقعاً على نفسك من وقع الحسام المهند، هو "الإفلاس"، لا تصدق الذين يقولون فراق الحبيب، ووداع الحبيبة!!
 
 
* قال رجل للشاعر الفرزدق: لا مرحباً بوجهك الذي لو رآه صاحبات يوسف لما قطعن أيديهن!!
 
فرد الفرزدق وقال: ولا مرحباً بوجهك الذي لو رأته صاحبة موسى لم تقل: يا أبت استأجره!
 
قصف الجبهة من زمان، "الحشري" الذي يتدخل ويقول ما لا يعنيه موجود في كل زمان ومكان!
 
 
* حدث زلزال في زمن كافور الأخشيدي وكان وقتها ملكاً.. فعلق شيخنا "المتنبي" على الحدث، وكان يرجو من الملك العطاء:
 
ما زلزلت مصر من كيد ألمّ بها..
 
 لكنها رقصت من عدلكم طرباً!
 
آآآآآه حتى أنت يا "المتنبي" تطبل، رجاء الأعطيات.. في زماننا يطبلون ليكونوا أذلاء!
 
 
* هل رأيتم مليونية الشيخ "صالح آل طالب" التي حضرت تستمع له في "الهند".. وقبلها مئات آلاف الشيخ "عائض القرني".. في رأيي دعاتنا هم القوة الناعمة للمملكة.. لكن للأسف هناك من يشوه صورتهم تحت بند "الحماقة" التي أعيت من يداويها!
 
 
* عضو شورى يطالب بعمل المرأة في "البقالة".. وآخر يطالب بركوبها "الدراجة".. شكراً لكل عضو شوري يحاول إضحاك الناس، عبر تجاهل القضايا التي تؤرق الناس، والعزف على القضايا المضحكة!!
 
 
* أول خطوة لنجاحك، ورقيك أن تغض بصرك عن عيوب الآخرين.. فكل الناس لديهم عيوب ومزايا.. حتى أنت عندك عيوب لكنك لا تراها أو لا تريد رؤيتها.. الناجح من يترك الانشغال بعيوب الناس، وينشغل بعيوب نفسه، كي يهذبها، وينقيها ليسلم في النهاية!
 
ولكم تحياااااتي
 
 
=====================================
 
·        كاتب إعلامي
 
 للتواصل
 
تويتر: @alomary2008
 
إيميل: alomary2008@hotmail.com

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية