قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
المقالات >> أخبار سياسية
2018-01-11 11:20:10

تونس..تجدد الاحتجاجات لليوم الثالث على التوالي بعدة مدن



لجينيات - تجّددت المواجهات بين أعوان الأمن والمحتجين على غلاء الأسعار، الأربعاء، لليوم الثالث على التوالي في مناطق متفرقة من تونس.

وعرفت مدينة طبربة التابعة لولاية منوبة شمال العاصمة حملات مداهمة وتفتيش قام بها أعوان الأمن في عدد من المنازل.

كما استخدم المحتجون في المدينة الحجارة والمواد الصلبة لرشق مقر منطقة الأمن الوطني ما اضطر وحدات الأمن إلى الرد باستعمال الغاز المسيل للدمو لتفريقهمع.

وقامت الوحدات الأمنية مساءً بتفريق عدد من المحتجين منطقة الزهروني بالعاصمة تونس، بعد أن تعمدوا إشعال العجلات المطاطية بالطريق وغلق بعضها ورشق قوات الأمن بالحجارة.

وتعرض مركز الشرطة بمدينة بوحجلة لتابعة لولاية القيروان (وسط) إلى الرشق بالحجارة ومحاولة طعن رئيس المركز بواسطة آلة حادة من قبل شباب المنطقة.

يذكر ان منطقة بوحجلة شهدت قبل أيام حركات تجمهر لشبان وسط المدينة وغلق الطريق دون تسجيل مواجهات عنيفة.

وشهدت مدينة القصرين (وسط غرب) أيضا احتجاجات ليلية رغم الهدوء الذي عرفته المدينة طيلة اليوم.

وبحسب مراسل الأناضول، تجمع العشرات من الشبان بحي النور وسط القصرين احتجاجا على غلاء المعيشة.

وانطلقت الاحتجاجات حوالي الساعة التاسعة ليلا بالتوقيت المحلي (الثامنة بتوقيت غرينيتش).

وقام المحتجون برشق أعوان الأمن بالحجارة ليتم فيما بعد تفريقهم باستعمال الغاز المسيل للدموع.

كما حاول أحد المحتجين الانتحار بتسلق عمود كهربائي لكن أعوان الأمن تدخلوا لمنعه.

وفي محافظة نابل (شرق) حاول عدد من المحتجين (حوالي 20 شابّا أعمارهم لا تتجاوز منتصف العشرينات)، الليلة غلق الطريق الرابطة بين مدينتي "دار شعبان" و"بني خيار" بإشعال العجلات المطاطية وبداية التجمهر غير أن الأمن تدخل سريعا وتمكن من تفريقهم وفتح الطريق.

وعمد آخرون أيضا (بضعة عشرات) إلى قطع الطريق بين براكة الساحل وسيدي حماد جنوب محافظة نابل إلا أن الأمن قام بتفريقهم دون استعمال القوة.

أما في مدينة سوسة (شرق) قام عشرات المحتجين بقطع الطربق وإشعال العجلات المطاطية في كل من "حي العوينة" و"حي التعمير" و"الطريق الحزامية" إلا أن أعوان الأمن تدخلوا ما أسفر عن عدد من الايقافات وحجز عدد من الهراوات والسكاكين.

وتعيش تونس منذ الإثنين الماضي على وقع احتجاجات ضد غلاء الأسعار في عدة مدن تونسية، تخللتها مواجهات بين محتجين وعناصر الأمن.

وكالات


عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية