قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
محمد إبراهيم فايع

هكذا الأوطان تحمى وتفدى
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

أرضِ شعبك يحمِ أرضك..!
د. ابتسام الجابري

المصلحات !
علوي بن عبد القادر السَّقَّاف

مَن هُم أهلُ السُّنَّةِ والجَماعَة؟
محمد بن علي الشيخي

التراث المأفون..!
د.عبد العزيز بن سعود عرب

الحرب .. والأزمة الاقتصادية
د. محمد خيري آل مرشد

دلع لغوي..!
علي بطيح العمري

تغريدات .. وتوقيعات!
محمد بن إبراهيم السبر

' خطبة : عيش السعداء '
محمد بن علي الشيخي

هيئة الأمم والإرهاب
د. موفق مصطفى السباعي

الإعلان بالصدمة ..
محمد إبراهيم فايع

لاغالب إلا الله ياتركيا
محمد بن علي الشيخي

من دروس المؤامرة على تركيا
وليد بن عثمان الرشودي

أيها الدعاة الزموا مساجدكم
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

ليظهر القائد المبهر ..!
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الغارة الروسية على العالم الإسلامي
محمد بن علي الشيخي

رصيد.. أغلى من الذهب
وليد بن عثمان الرشودي

إنها مملكة التوحيد وعرين السنة
علي بطيح العمري

أوقفوها.. ولا تنشروها!
علي بطيح العمري

أنت إمبراطور.. ولكن!!
مريم علوش الحربي

اللوبي في صحافتنا
د. محمد خيري آل مرشد

مقال 'الشجرة الملعونة..!'

حرق صور السيسى بجامعة حلوان

حرق صور السيسى بجامعة حلوان

http://www.youtube.com/watch?v=Cxd-8KE3xCY&hd=1



انشاء في : 2013-11-07 10:21:45
عدد التعليقات: 3
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



1 - موسى محمد في Nov 08 2013
يحبون أن يشعلوا النيران في كل شيئ ولو استطاعوا اشعالها في الهواء الذي نتنفسه لفعلوا , يحرقون صورا ويرفعون صورا ..!.. ويدعون الاسلام وأن الله خلقهم من اجل الحفاظ عليه وأن لم يحكم هذا المرسي وعشيرته فا الجميع كفارا يحل للمسلم الاخواني فقط حرق البلاد وسفك دماء العباد اللهم احفظ الجيشين المصري والسوري بجاه نبيك المصطفى ألأمن والسلام لعبادك ياأرحم الراحمين .
2 - أبوياسر في Nov 09 2013
جرت العاده انه حين يفطم الحَمَل تبداء مرحلة التعليف وهي المرحلة الخطيره على صغار الخراف , يستحسن أن يغسل العلف جيدا خاصة الذي يرش بالمبيدات لأن بعض البهائم تعودت على بعض الاعلاف الكيميائيه مما يضر ويؤثر على الانتاج وسلوك الحمل بعد أن يصبح خروفا ناضجا على المدى البعيد ولايستبعد أن نسمع قريبا عن جنون الخرفان , يرجى اعطائها الاعلاف الطبيعيه حتى لاتخرف بعد الفطم وتناول الاعلاف .
3 - ابن مرات في Nov 16 2013
لا أؤيد هكذا تصرفات ففي نظري أنها عديمة الفائدة .. لكن مع الإستمرار في المظاهرات وتصعيد الخطوات ضد الخونة الإنقلابيين ومعهم كلاب الأنظمة كما هو حال قادة الأزهر وحزب (الزور) فهؤلاء وأتباعهم لا دين لديهم ولا مرؤة ..! فهم مع من غلب ..! ويميلون حسب قوة السياط على ظهورهم!! وليس بغريب أن تصطف هذه الحمير التي وصفها الله تعالى في كتابه الكريم(كمثل الحمار يحمل أسفاراً) أقول لاغرابة أن تصطف مع الرقاصات والبلطجية والخونة وأرباب الفسوق والإنحلال (تشابهت قلوبهم) ومن لم تتضح له الصورة بعد هذا التمييز الظاهر فنقول له(وما تغني الآيات والنذر عن قوم لايؤمنون) فسبحان من طمس بصائر أقوام فضلوا وأضلوا وأخذوا بأيدِ كل كفار أثيم وعادوا عباد الله الذاكرين الساجدين .. لكن ما هو حالهم ياتُرى غداً إذا ما وقفوا أمام العدل تعالى وسألهم وهو العليم بذات الصدور ماالذي دعاهم لمحاربة وقتل عبادي ومناصرة أعدائي ؟؟ عندها تشهد جوارحهم بما إقترفته من جرائم وخيانات وقمع واغتيالات عندها يعض الظالم على يديه قائلاً ياليتني لم أتخذ فلاناً خليلاً لقد أضلني عن الذكر إذ جائني .. فهل يتدارك الخونة أنفسهم في ماتبقى من أيامهم؟؟ 
اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية