قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
المقالات >> الواقع المعاصر
2017-08-29 05:08:35

ذكرياتُ حاجّ



لجينيات -سرَى قَلبي   يُحلِّقُ في الغَمامِ

ليَحْملَهُ    إلى     البلَدِ  الحَرامِ
 
ويسْكبُ   عِشقَه  في كلِّ   رُكْنٍ
ويسكنُ في الحَطيمِ وفي المقامِ
 
لقد لبَّى   الفؤادُ   فزاد   شَوقي
لأسعَى     بين    حُجّاجٍ   كِرامِ
 
وأرمُلُ   في الطواف   وفيه  أرْنو
لمغفرةٍ      تُحققُ    لي   مَرامي
 
وِسرتُ على هُدَى الرحمنِ أسْعى
لمكةَ      في     هِيامِ    المُستهامِ
 
ألبِّي     للإلهِ      وقدْ     حَدَاني
خشوعٌ في     بُكاءٍ  في    غَرامِ
 
تَداعتْ  مُهجتي   ودموعُ   عيني
فهلّتْ  فوق    خَدّي   في  سِجامِ
 
وسِرْتُ       مُكبِّراً     لله     ربّي
يُسابقُ   صوتُ   تهليلي كلامِي
 
ويهْتفُ   عالياً  في   كلِّ    وادٍ
صدَى صوتي ومن فوق الأكامِ
 
وفي    عَرَفاتِ سارتْ بي رِكابي
ومن بين   الحجيجِ  وفي الزِّحامِ
 
وحلّقتْ      القلوبُ   وشعَّ   منها
سَنا    التوحيدِ   في أعلى مَقامِ
 
أتينا    رغْبةً    شُعْثاً      وغُبْرا
ولكنّا       كأنوارِ         الظلامِ
 
فَربُّ    العالمينَ    بِنا      تَباهَى
مع    كُلِّ      الملائكةِ    العِظامِ
 
وينْزِلُ  في   سما   الدنيا نزولاً
يَليقُ  به..        لِيغْفرَ    للأنامِ
 
ومن    لبَّى   وحجَّ   بِلا  فُـسوقٍ
بِلا ذَنْبٍ يعودُ..  على     التَمامِ
 
ولو أنّ     الشبابَ  يعودُ    يوماً
لكُنتُ   من الحَجيجِ    بِكُلِّ  عامِ
 
شعر
رافع علي الشهري
 ١٤٣٨/١٢/٥ للهجرة

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية