قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
المقالات >> اقتصاد و أعمال
2015-03-09 02:50:45

ماليزيا: مشروع اندماج جديد يضم أقدم مصرف إسلامي بالبلاد على أنقاض خطة 'البنك الإسلامي العملاق'



ذكرت تقارير صحفية ماليزية أن مشروعا جديدا للاندماج بين مؤسسات مالية إسلامية مطروح على بساط البحث بعد فشل اندماج ثلاثة مؤسسات هي "مجموعة CIMB القابضة" و"RHB كابيتال" و"ماليزيا بيلدنغ سوسايتي BHD"، يضم المؤسسة الثالثة و"بنك إسلام"، أقدم مصرف إسلامي في البلاد.
 
وقالت صحيفة "ذا ستار" الواسعة الانتشار إن المفاوضات تجري حاليا على مستوى حملة الأسهم بين "ماليزيا بيلدنغ سوسايتي BHD" و"بنك إسلام"، مضيفة أن المفاوضات بدأت نهاية السنة الماضية، ولكنها توقفت بسبب مشروع الاندماج الثلاثي السابق، قبل أن تعود مؤخرا مع اتضاح فشل الاندماج الأول.
 
ولفتت الصحيفة إلى أن العامل الأساسي المشجع على الاندماج هو شخص رئيس مجلس إدارة "ماليزيا بيلدنغ سوسايتي BHD"، شمس الدين عثمان، الذي يرأس أيضا مجلس إدارة الشركة الأم التي يتبع لها "بنك إسلام"، أول بنك إسلامي مستقل تأسس في ماليزيا عام 1983.
 
ونقلت الصحيفة عن مصدر مصرفي قوله: "بنك إسلام هو الأقدم بالبلاد ومن المتوقع أن يكبر بحيث ينتقل إلى الأسواق الدولية ويقوم بتنمية حصته من السوق، ولكن مشروع البنك للتحول إلى مصرف إسلامي عملاق لن يحصل إلا بحال اندماجه مع بنك إسلامي آخر."
 
ويمتلك "بنك إسلام" أصولا مالية تقدم بقرابة 12 مليار دولار، ولديه 140 فرعا وقرابة أربعة آلاف موظف، أما "ماليزيا بيلدنغ سوسايتي BHD"، فتمتلك أصولا تقدر بـ10.3 مليارات دولار، ولديها 43 فرعا وأكثر من 1300 موظف.

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية