قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
أبو لـُجين إبراهيم

بيوت الخبرة وبيت الوزير!
رافع علي الشهري

ذكرياتُ حاجّ
أبو لجين إبراهيم

العلمانية.. لماذا (لا)؟!
محمد الأمين مقراوي الوغليسي

الكتابات المسمومة وتخريب العقل المسلم
أبو لـُجين إبراهيم

إلا الحج!
محمد علي الشيخي

لاللحزبية..لاللتصنيف.
أبو لـُجين إبراهيم

فتاة التنورة!
د. سلمان بن فهد العودة

الأقصى في خَطَر
أبو لجين إبراهيم

الهروب ناحية المستقبل!
محمد علي الشيخي

خطر الفتن
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي

دور الوقف في تلبية حاجات المجتمع
محمد بن سعد العوشن

أعياد الأمة المرحومة
أبو لجين إبراهيم

العيد.. نحو فهم جديد
د. عمر بن عبد الله المقبل

ثمان خطوات للاستعداد لرمضان
عمر بن عبد المجيد البيانوني

خواطر في الإنصاف وإدارة الخلاف
عمر عبدالوهاب العيسى

أزمة مكر لا أزمة فكر..!
د. تركي بن خالد الظفيري

الثقافة ليست ادعاء
عبد الحكيم الظافر

كوني سلعة!
علي التمني

هل أمست يتيمة!!
أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
المقالات >> أخبار السعودية
2017-03-20 03:59:52

مدار توقف حركة السفن بميناء جدة وتستنفر 3 جهات حكومية



لجينيات -وصلت عاصفة «مدار» القادمة من شمال إفريقيا إلى عدة مناطق في المملكة أمس، وتسببت في تعليق الدراسة فيها، كما استنفرت عدة جهات حكومية شملت الدفاع المدني والصحة والهلال الأحمر.

23 حالة ربو
وصلت العاصفة إلى مدينة جدة، وسط استعداد مكثف من كافة الجهات المعنية، وعلى رأسها الدفاع المدني والمرور والصحة ومركز الأزمات والكوارث، وذلك لمواجهة حالات الطوارئ، حيث تسببت موجة الغبار التي اجتاحت المدينة في ساعات الصباح الأولى أمس في إيقاف حركة السفن بميناء جدة الإسلامي نتيجة انعدام الرؤية وسرعة الرياح، في الوقت الذي استنفرت الشؤون الصحية بكافة قطاعتها للاستعداد لاستقبال الحالات التي تصل إلى المراكز الصحية والمستشفيات نتيجة العاصفة الترابية، كما بادرت مدارس جدة بصرف طلابها وطالباتها مبكرا، وذلك حفاظا على سلامتهم. 
وتسببت العاصفة في 23 حالة ربو والتهاب في الشعب الهوائية وضيق تنفس، وزعت الحالات على ثلاثة مستشفيات في جدة هي مستشفى الملك عبدالعزيز 7 حالات، والمساعدية 2، والعزيزية 14، فيما تأخرت 6 سفن في ميناء جدة الإسلامي ما بين سفن مغادرة ومتأخرة في الدخول.
انخفاض مستوى الرؤية
ضربت موجة الرياح والأتربة سماء المدينة المنورة أمس، مما تسبب في انخفاض مستوى وضوح الرؤية، ورفعت دوريات الأمن وقوة أمن الطرق وإدارة المرور من مستوى تواجدها الأمني في الطرقات العامة، تحسبا لما قد ينتج عن مستوى تدني الرؤية.
ورغم تحذيرات هيئة الأرصاد وحماية البيئة التي وردت إلى الجهات ذات العلاقة منذ وقت مبكر إلا أن الإدارة العامة للتعليم فضلت عدم تعليق الدراسة في المدينة المنورة، مكتفية بتعليق الدارسة في عدد من المحافظات، الأمر الذي قابله أولياء أمور الطلاب بحالة من الاستياء، خاصة بعد أن فوجئوا بموجة الغبار الكثيفة التي داهمت سماء المدينة منذ الصباح الباكر.
وتفاوتت آلية تعليق الدراسة في منطقة المدينة المنورة أمس، حيث كانت إدارة تعليم محافظة بدر قد أعلنت تعليق الدراسة قبل وقت الدوام بنصف ساعة، فيما لم تعلن مدارس خيبر عن تعليق الدراسة، بينما تم تعليقها في الجامعة، وأعلنت محافظات ينبع والعلا وبدر وخيبر تعليق الدراسة في وقت مبكر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في حين لم يصدر من تعليم المدينة أي قرار بخصوص تعليق الدراسة حتى اليوم التالي. 
إلى ذلك، اضطرت مدارس المدينة أمس بعد الساعة التاسعة صباحا إلى إرسال رسائل نصية تطلب من أولياء الأمور الحضور لاستلام الطلاب نظرا لسوء الأحوال الجوية التي طرأت على أجواء المنطقة، وذلك ضمانة لسلامة الطلاب.
 
استنفار في تبوك
استنفر الدفاع المدني والهلال الأحمر وصحة تبوك لمواجهة عاصفة مدار، باتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة، في الوقت الذي وجه فيه مدير تعليم تبوك بتعليق الدراسة في جميع مدارس المنطقة، فيما حذرت هيئة الأرصاد من نشاط لرياح مثيرة للغبار على منطقة تبوك، تتسبب في شبه انعدام للرؤية.
«الوطن»رصدت التقلبات الجوية التي عاشتها المنطقة مساء أول من أمس، حيث شهدت ساعات المساء موجة غبار عالقة في الأجواء، ومع منتصف الليل شهدت المنطقة تساقطا متوسطا للأمطار مصحوبة بزخات من البرد استمرت لفترة قصيرة.
 
غبار وأتربة
أوضحت المديرية العامة للشؤون الصحية في منطقة تبوك أنها اتخذت كافة احتياطاتها واستعداداتها لاستقبال الحالات الطارئة لمرضى الجهاز التنفسي، وخاصة المصابين بمرض الربو، سواء الكبار في السن أو الصغار، وتقديم الخدمة العلاجية لهم بشكل فوري.
وبين مدني تبوك أنه للتنبيه الوارد من الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة عن نشاط في الرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار وتحد من مدى الرؤية الأفقية إلى أقل من 1 كلم ابتداء بحقل وتمتد إلى تبوك والوجه، وضبا، وأملج، وتستمر حتى أمس الأحد.
وأوضح نائب المتحدث الرسمي لمديرية الدفاع المدني في منطقة تبوك الملازم أول حسام المسعودي، أن هذه التنبيهات تتمثل في نشاط للرياح السطحية، مما يؤدي إلى إثارة الأتربة والغبار وتدنّ في مدى الرؤية الأفقية، مع تواجد تشكيلات من السحب المنخفضة والمتوسطة، تتخللها سحب رعدية ممطرة.
وأوضح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر في منطقة تبوك خالد العنزي أنه تماشيا مع التحذيرات الصادرة من الجهات المختصة قام فرع الهيئة في منطقة تبوك برفع جاهزية فرقها الإسعافية تحسبا لوقوع أي طارئ. 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية