قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

أ.د. ناصر بن سليمان العمر

مقصرون تجاه القرآن.. كيف نعود إليه؟
د. سلمان بن فهد العودة

رِفْقاً بـ(الإسلام)!
د. تركي بن خالد الظفيري

صناعة القارئ
محمد بن علي الشيخي

الليبرالية والفطرة
د. تركي بن خالد الظفيري

سجون الأطفال
د. سلمان بن فهد العودة

الصباح.. مرة أخرى
د. تركي بن خالد الظفيري

متحدث رسمي سابق
د. تركي بن خالد الظفيري

أُمٌّ خارج الخدمة
د.ظافر العمريّ

نزاهة وترفيه
د. مالك الأحمد

الاعتذاريون
د.ظافر العمريّ

الشمس تشرق من مغربها
محمد إبراهيم فايع

هكذا الأوطان تحمى وتفدى
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

أرضِ شعبك يحمِ أرضك..!
د. ابتسام الجابري

المصلحات !
علوي بن عبد القادر السَّقَّاف

مَن هُم أهلُ السُّنَّةِ والجَماعَة؟
محمد بن علي الشيخي

التراث المأفون..!
د.عبد العزيز بن سعود عرب

الحرب .. والأزمة الاقتصادية
د. محمد خيري آل مرشد

دلع لغوي..!
علي بطيح العمري

تغريدات .. وتوقيعات!
محمد بن إبراهيم السبر

' خطبة : عيش السعداء '
محمد بن علي الشيخي

هيئة الأمم والإرهاب
د. موفق مصطفى السباعي

الإعلان بالصدمة ..
محمد إبراهيم فايع

لاغالب إلا الله ياتركيا
محمد بن علي الشيخي

من دروس المؤامرة على تركيا
وليد بن عثمان الرشودي

أيها الدعاة الزموا مساجدكم
عمر عبد الوهاب آل عيسى التميمي

ليظهر القائد المبهر ..!
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الغارة الروسية على العالم الإسلامي
محمد بن علي الشيخي

رصيد.. أغلى من الذهب
وليد بن عثمان الرشودي

إنها مملكة التوحيد وعرين السنة
علي بطيح العمري

أوقفوها.. ولا تنشروها!
علي بطيح العمري

أنت إمبراطور.. ولكن!!
مريم علوش الحربي

اللوبي في صحافتنا
د. محمد خيري آل مرشد

مقال 'الشجرة الملعونة..!'
محمد بن علي الشيخي

المنافقون الجدد
محمد أمين مقراوي الوغليسي

الأوفياء في زمن الضياع..
المقالات >> أخبار السعودية
2017-03-21 04:22:59

مسؤول تعليمي يثير «عاصفة» بتصريحات عن تعليق الدراسة



لجينيات -عاشت مدينة الرياض عاصفة من نوع آخر أثارتها العاصفة «مدار» التي اجتاحت السعودية بموجة من الأتربة والأمطار، إثر تصريحات مدير تعليم منطقة الرياض عبدالله المانع لقناة «العربية» التي قال فيها بعدم إمكان تعليق الدراسة من أجل 9.5-11 في المئة مصابين بأمراض في الجهاز التنفسي والربو من مليون طالب (بما يعادل 100 ألف شخص)، لافتاً إلى أن المعلومات التي كانت لديه ليل أول من أمس تشير إلى أن موجة الغبار ستخف آثارها صباحاً.

وأعلنت وزارة الصحة أن المستشفيات التابعة لها استقبلت أكثر من 3426 حالة مرضية مصابة بالربو، بسبب موجة الغبار التي اجتاحت العاصمة الرياض.
وأكد المتحدث باسم «صحة الرياض» سعد القحطاني في حديثه لـ«الحياة» أن أكثر المستشفيات التي استقبلت مصابي الربو هما مستشفيا الإيمان الواقع جنوب الرياض، ومستشفى الملك سعود للصدرية، مشيراً إلى أن الوزارة أعلنت حال الطوارئ في المستشفيات التابعة لها خلال فترة الغبار.
ولجأ قادة وقائدات المدارس في منطقة الرياض إلى إخراج الطلاب والطالبات من مدارسهم قبل انتهاء اليوم الدراسي، بسبب موجة الغبار التي اجتاحت العاصمة الرياض ومناطق عدة من المملكة.
وكان مغردون في موقع «تويتر» طالبوا بإعفاء مدير تعليم الرياض من منصبه، لعدم إصداره قراراً بتعليق الدراسة، وذلك لما تسببه تلك الأتربة من أضرار صحية على الطلاب والطالبات.
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية