قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
المقالات >> صورة وتعليق
2018-03-31 07:26:17

مسيرة العودة



الخبر:

تدفق آلاف الفلسطينيين، قرب الحدود بين غزة و"إسرائيل" في مسيرة احتجاجية أطلق عليها "مسيرة العودة"، فيما حصلت مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، أدت إلى استشهاد 16 فلسطينياً وإصابة المئات. 
 
تعليق لجينيات:
في الوقت الذي يأمل فيه أعداء القضية الفلسطينية تصفية القضية وانهاء كل حلم عربي بعودة اللاجئين وتحرير المقدسات تأتي مسبرة العودة لتعيد الأمل مجددا وتنعش الذاكرة قبل أن يطويها النسيان.
 
كان حلم العودة إلى الديار قريبا من أن تطويه ذاكرة النسيان، بفعل حالة الغربة الشديدة التي تمر بها القضية الفلسطينية، حيث تكالب عليها الأعداء، وقل حينئذ النصر، وتشعبت الطرق والأهواء بأهل القضية.
 
وجاءت "مسيرة الأرض" لتؤكد للقاصي والداني أن الذاكرة الفلسطينية عصية على النسيان ولن يغتال حنينها تامر الأعداء وفرقة الأبناء، في ذلك التمسك بهذا الحق الذي هو عمود الفسطاط في القضية الفلسطينية.
 
 والجميل في "مسيرة الأرض" أنها شعبية وليست تابعة لجماعة أو فئة او تيار، بل هي تعبير عن كل فلسطين، في مواجهة كل من يتاجر بالقضية أو يحاول أن يئدها ويقفز فوق متطباتها الرئيسية.
 
إن اللجوء إلى قوة النيران الصهيونية  دليل واقعي وعلى مشهد من العالم اجمع ان دولة الاحتلال غير عابئة بالدم العربي، وانها تستخدم كل طاقتها القتالية في مواجعة مسيرات سلمية خرجت تدافع عن حق أصيل لها في أرضها التي اغتصبها المجرمين.
  
وصحيح أن هذا الدم الذي يراق يؤلمنا ويؤلم كل عربي ومسلم، ويطرح تساءلات كثيرة عن الجدوى من وراء تظاهرات تذهب في مقابلها دماء العشرات، ولكنها ضريبة الدفاع عن الأرض والعرض ولن تذهب هذه الدماء سدى. 
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية