قضايا وأحداث ساخنة

مصدر أمني: انتحاري كنيسة القاهرة ينتمي لـ"داعش"

لجينيات - قال مصدر أمني مصري، اليوم الاثنين، إن الانتحاري،

يونيسيف: 2.2 مليون طفل يعانون من سوء التغذية في اليمن

لجينيات - قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"،

ارتفاع ضحايا الهجوم الإرهابي المزدوج في إسطنبول إلى 44 شهيدا

لجينيات - أعلن وزير الصحة التركي رجب أقداغ ، ارتفاع عدد

محمد بن سعد العوشن

تسونامي والذنوب!
أبرار بنت فهد القاسم

أفئدة طَّيْرٍ متوكلة
امير سعيد

شهيد الحجاب
الهيثم زعفان

تربويات المحن
أبو لجين إبراهيم

التيه الحضاري!
أبو لجين إبراهيم

العلمانية ..4 وقفات فاصلة
أبو لـُجين إبراهيم

وصفة بسيطة للغاية!!
خباب بن مروان الحمد

أباطيل في عاشوراء!
رافع علي الشهري

وطني دُرّةُ الدّنيا
محمد بن سعد العوشن

حين يدفع الحراك للهلاك
علي بطيح العمري

حتى لا يستباح الحرم!
المقالات >> أخبار السعودية
2018-03-13 04:55:44

مشروع النقل المدرسي تحت قبة «الشورى»



لجينيات -ناقشت لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس الشورى في اجتماع عقدته أمس برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة د. ناصر الموسى، «مقترح مشروع نظام النقل المدرسي» المقدم من عضوي المجلس م. محمد بن حامد النقادي، ود. حنان بنت عبدالرحيم الأحمدي استنادا إلى المادة 23 من نظام المجلس، بحضور عدد من ممثلي وزارة النقل ووزارة التعليم.

 
وأكد رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي، أن المشروع المكون من 18 مادة يهدف إلى توفير وسائل النقل الآمنة والمحافظة على سلامة المشتركين في خدمات النقل المدرسي من الطلاب والطالبات والمعلمات، وتنظيم خدمات النقل التي تقدمها القطاعات التعليمية والحكومية والأهلية، كما يهدف المشروع إلى وضع المعايير والاشتراطات التي تضمن توفير مواصفات السلامة في الحافلات المخصصة للنقل المدرسي، بالإضافة إلى تحديد الضوابط المهنية اللازم توافرها في السائقين المرخصين لقيادة الحافلات المدرسية.
 
من جانب آخر ناقشت لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية بمجلس الشورى في اجتماعها الذي عقدته برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة عساف أبوثنين «مقترح مشروع نظام حماية المبلغين عن الفساد المالي والإداري» المقدم من د. معدي آل مذهب، ومقترح مشروع «نظام حماية الشهود والمبلغين والخبراء» المقدم من د. أحمد الغديان، استنادا إلى المادة 23 من نظام المجلس بحضور عدد من ممثلي وزارة الداخلية، ورئاسة أمن الدولة، وهيئة الرقابة والتحقيق لمكافحة الفساد، وديوان المراقبة العامة، ووزارة العدل، وهيئة حقوق الإنسان. ويهدف «مقترح مشروع نظام حماية المبلغين عن الفساد المالي والإداري» إلى ضبط عملية البلاغات المتعلقة بمكافحة الفساد الإداري وحماية نزاهة المبلغين من خلال إرساء القواعد النظامية لطرق وإجراءات البلاغات المقدمة إلى الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد عن الفساد المالي والإداري، وإلى حماية المبلغين عنه مما يؤدي إلى تعزيز النزاهة وتحمل المسؤولية والإسهام في خفض مستوى الفساد، وتشجيع المبلغين على المبادرة والتفاعل مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وكشف حالات الفساد بشقيه المالي والإداري.
 
أما مشروع نظام حماية الشهود والمبلغين والخبراء فيهدف إلى تحقيق الحماية اللازمة للشهود والمبلغين والخبراء المعرضين للخطر في الدعاوى التي تؤدي شهادة أو تقرير كل منهم فيها إلى الكشف عن جريمة وتشمل الحماية لأقارب الشهود والمبلغين والخبراء حتى الدرجة الثانية.
 
يذكر أن د. خالد المحيسن، رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد (نزاهة) سبق وأكد أن الهيئة وسّعت قنوات تلقي البلاغات، ما أسهم في ارتفاع عدد البلاغات الواردة للهيئة؛ متوقعاً أن يزيد عدد البلاغات على أكثر من 8 آلاف بلاغ، ونتيجة لذلك زادت القضايا المحالة للنيابة العامة بنسبة 59 في المائة، وزادت القضايا المحالة إلى هيئة الرقابة والتحقيق بنسبة 100 في المائة ، مشيرا الي ان الهيئة تعمل باعتبارها شريكاً مع وزارة المالية لتطوير نظام للمشتريات الحكومية الإلكترونية، إذ يتم التنسيق لوضع 20 مؤشراً صُممت خصيصاً لكشف حالات التواطؤ، والتزوير، والاستثناءات غير النظامية، وسوء الاستعمال الإداري، وحالات هدر المال العام.
 

عدد التعليقات: 0
الرابط المختصر :

Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لجينيات وإنما تعبر عن رأي أصحابها



اسفل الاخبار يميناسفل الاخبار يسار
اسفل الرئيسية